المجلس اليمني
::  قوانين المنتدى  |     التسجيل  |   طلب رقم التنشيط   |   تنشيط العضوية  |  استعادة كلمة المرور
العودة   المجلس اليمني :: الأقسـام العـامـة :: المجلس الإسلامي
 
أدوات الموضوع
قديم 16-08-2008, 08:44 PM   مشاركة رقم :: 1
عضو
 
لا توجد صورة


 
تاريخ التسجيل: 13-08-2008
المشاركات: 60

 
افتراضي مجموع الردود للمرجئ الضال


مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٣
قال معالي وفضيلة الشيخ ا لعلامة الفقيه السلفي الأثري
القامع لأهل البدع والفاضح للمرجئة ، صالح بن فوزان آل
فوزان( ١) – حفظه الله – في التحذير من هذا المرجئ ال  ضال :
( هذا مشكك ، يشكك الناس في أمور عقيدم ، ولا
يجوز أن يدرس عنده ، ولا أن يتلقى العلم منه ، لأن هذا
من أهل ا لضلال يشكك الناس و يظهر عقيدته الباطلة فإذا ر أى
الناس استنكروا عليه أظهر التراجع خديعة ، فلا يجوز قبول هذا
الشخص ولا التتلمذ عليه ويجب الحذر منه ) .
١ ) عضو هيئة كبار العلماء ، وعضو اللجنة الدائمة للإفتاء ، وما ندري هل يعتبره )
الحجوري أعلم من ربيع أم العكس ؟ .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٤
: ( فهرس( ٢
* مقدمة............................................. .......................ص ٧
* تمهيد............................................. ...................... ص ١٥
* كلمة جد مهمة للحجوري وأمثاله من المبتدعة الضلال : تصدر الجهال...... ص ١٨
* الردود .................................................. ................ ص ٢٢
* مقدمة : المهند اليماني في بيان جهالات ومداهنات عبد الله الإرياني........ ص ٢٣
* إعلام القاصي والداني بكذبات ومداهنات عبد الله الإرياني .................. ص ٣٣
* كلمة بشأن طعن المدعو يحي الحجوري في الصحابة رضوان الله عليهم ........ ص ٤٦
* الحجوري ينقل عن ساقط ! أن عمرو خالد راود امرأة للزنا !!................. ص ٥٣
* قطرات من بحور سيئات الحجورى........................................... ص ٥٨
* البيان الفوري لإرجاء الحجوري........................................... .... ص ٦١
* صور مضيئة من تربية الشباب في دماج....................................... ص ٦٤
* رد توفيق الأزهري على المرجئ يحيى الحجوري في تخطئة النبي ص......... ص ٦٩
* على طريقة الخوارج القعدية يحيى الحجوري يقول عن ولاة الأمور في اليمن : لوطية
، مخانيث ... !! .................................................. .............. ص ٧٥
* فتوى العلامة صالح الفوزان في التحذير من الحجوري ........................ ص ٧٧
٢ ) ملاحظة مهمة : على المسلم أن يأخذ بالحق ممن جاء به ، بغض النظر عن شخصية )
الناقل أو المتكلم ، لأن الحق عليه نور ، و كثيراً ما لبس علينا في هذه المسألة إمام المرجئة
الجدد ربيع المدخلي شيبة الضلالة .
ثم إن كان هناك شيء قد فاتني في هذه المذكرة ، أو نسيت أن أذكر ما يقتضيه المقام فأمره
إلى وقت لاحق في إصدار آخر ، وأرجو التنبيه على أي نقص يراه الإخوان والقراء وطلاب
الحق ، وقد رمزت لتعليقاتي ب ( ج ) .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٥
* بعض ضلالات الحجوري .................................................. ... ص ٧٩
* الحجوري يخرج الناس بالمعاصي من أهل السنة............................... ص ٨٥
* فتاوى الشيخ العلامة فالح الحربي في الحجوري ............................... ص ٨٧
* الحلبي والحجوري خنجران سامان في حلقِ ربيع فلا تتركوهما................. ص ٩٣
* الحجوري وأسلوبه البذيء ! من يضع له حداً ................................. ص ٩٥
* الكذب الموجود في رسالة " نبذة يسيرة عن حال دماج "........................ ص ٩٩
* الحجوري يكفر بالمعصية .................................................. . ص ١١٣
* الحجوري يطلب من أتباعه أن يسحبوا المأربي برجله إلى برميل القمامة..... ص ١١٥
* يحيى الحجوري يقول عن أبي الحسن المأربي :( كلاب جرب ) ، ( خرج من بين
الرقصات ) ، ويكفره .................................................. ........ ص ١١٦
* هل الحجوري يستحق أن يكون مرجعاً لأمة ؟................................ ص ١١٧
* طرد ثمانين طالبا من مركز دماج الذي يرأسه الحجوري بأمر من الحكومة.... ص ١٢٠
* يا ربيع ارحمنا من الألفاظ القبيحة ( هل هي علامة الإرجاء ) !............ ص ١٢٢
* هل يستطيع أصحاب شبكة سحاب الإجابة على هاذين السؤالين ؟!!!......... ص ١٢٥
* الرد الفوري على أخينا الشيخ الحجوري للشيخ فالح - حفظه الله -......... ص ١٢٨
* رد المرجئ ربيع المدخلي على المرجئ الحجوري في مسألة المماسة.............. ص ١٥٢
* لماذا لا تنصف يا حجوري هداك الله........................................ ص ١٦٦
* الكف عما شجر بين الصحابة في القتال وغيره ، في صغائر الأمور وكبيرها.... ص ١٦٩
* طعونات المرجئ الحجوري في الشيخ فالح الحربي ............................ ص ١٨٩
* لعله يتذكر أو يخشى .. هل تذكُر هذا يا شيخ ربيع !!....................... ص ١٩٥
* التزموا يا شباب بكلام الشيخ فالح في الشيخ يحيى الحجوري................. ص ١٩٨
* الرد السلفي على أخطاء يحيى الحجوري.................................... ص ٢٠٠
* المفتون محمد بن هادي يطعن في الشيخ فوزي وينصح ب : يحيى الحجوري !!. ص ٢٠٨
* ( شبكة سحاب ) تسمع جعجعةً ولا ترى طحناً !!............................ ص ٢١١
* مقلدة اليمن (الحجوري والوصابي ) يثورون على ربيع المدخلي................ ص ٢١٥
* فتاوى الشيخ فوزي بن عبد الله الحميدي الأثري ........................... ص ٢١٦
* موقف أهل السنة والجماعة من الحجوري المرجئ ومركزه الحزبي دماج ؟!... ص ٢١٨
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٦
* أبيات شعرية في الحجوري الظالم........................................... ص ٢٢٥
* خاتمة الجزء الأول............................................. ......... ص ٢٢٨
  
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٧
( مقدمة( ٣
الحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله صحبه
ومن والاه واتبع هداه ، وبعد :
قال ص : (( جعل رزقي تحت ظل رمحي ، وجعل الذلة
. ( والصغار على من خالف أمري ))( ٤
هذا يدل على أن العز الرفعة في الدنيا والآخرة بمتابعة أمر الرسول
ص لامتثال متابعة أمر الله ، قال تعالى : + من يطع الرسول فقد أطاع
الله _ ، وقال تعالى : + ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين _ ، وقال تعالى :
+ من كان يريد العزة فلله العزة جميعاً _ .
قال الله تعالى : + إن أكرمكم عند الله أتقاكم _ ، فالذلة
والصغار يحصل بمخالفة أمر الله ورسوله .
ومخالفة الرسول على قسمين :
٣ ) من كتاب ( الحِكم الج ديرة بالإذاعة ) للإمام الحافظ أبي الفرج ابن رجب )
الحنبلي / ، بتصرف . ( ج )
٤ ) ( صحيح بخاري ، كتاب الجهاد والسير ، ح ٢٧٥٣ ، باب ما قيل في الرماح ) من )
حديث ابن عمر ط . ( ج )
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٨
( أحدهما ) مخالفة من لا يعتقد طاعة أمره كمخالفة الكفار ،
وأهل الكتاب الذين لا يرون طاعة الرسول ، فهم تحت الذلة والصغار ،
ولهذا أمر الله بقتال أهل الكتاب حتى يعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون ،
وعلى اليهود الذلة والمسكنة لأن كفرهم بالرسول كفر عناد .
( والثاني ) من اعتقد طاعته ثم يخالف أمره بالمعاصي التي يعتقد
أا معصية فله نصيب من الذلة والصغار ، وقال الحسن : إم وإن
طقطقت م البغال ، وهملجت م البراذين فإن ذل المعصية في رقام ،
أبى الله أن يذل إلا من عصاه ، كان الإمام أحمد يدعو : ( اللهم أعزنا
بالطاعة ولا تذلنا بالمعصية ) .
وقال أبو العتاهية :
ألا إنما التقوى هي العز والكرم
وحبك للدنيا هو الذل والسقم
وليس على عبد تقي نقيصة
إذا حقق التقوى وإن حاك أو حجم
فأهل هذا النوع خالفوا الرسول من أجل داعي الشهوات .
( والنوع الثاني ) من خالف أمره من أجل الشبهات وهم أهل
الأهواء والبدع ، فكلهم لهم نصيب من الذلة والصغار بحسب مخالفتهم
لأوامره ، قال تعالى : + إن الذين اتخذوا العجل سينالهم غضب من رم
وذلة في الحياة الدنيا وكذلك نجزي المفترين _ .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٩
وأهل الأهواء والبدع كلهم مفترون على الله ، وبدعتهم تتغلظ
بحسب كثرة افترائهم عليه ، وقد جعل الله من حرم ما أحله الله وحلل ما
حرمه الله مفتريا ً عليه الكذ ب ، فمن قال على الله ما لا يعلم فقد افترى
عليه الكذب ، ومن نسب إليه ما لا يجوز نسبته إليه من تمثيل أو تعطيل ،
أو كذب بأقداره فقد افترى على الله الكذب .
وقد قال الله عز وجل : + فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن
تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب أليم _ . وقال سفيان : ( الفتنة أن يطبع
الله على قلوم ) .
فلهذا تغلظت عقوبة المبتدع على عقوبة العاصي لأن المبتدع مفتر على الله مخالف لأمر رسوله لأجل هواه .
فأما مخالفة بعض أوامر الرسول ص خطأ من غير عمد ، مع
الاجتهاد على متابعته ، فهذا يقع كثيراً من أعيان الأمة من علمائها
وصلحائها ، ولا إثم فيه ، بل صاحبه إذا اجتهد فله أجر على اجتهاده ،
وخطأه موضوع عنه ، ومع هذا فلا يمنع ذلك من علم أمر الرسول ،
نصيحة لله ولرسوله ولعامة المسلمين ، ولا يمنع ذلك من عظمة من خالف
أمره خطأ ، وهب أن هذا المخالف عظيم له قدر وجلالة ، وهو محبوب
للمؤمنين إلا أن حق الرسول م قدم على حقه وهو أولى بالمؤمنين من
أنفسهم .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
١٠
فالواجب على كل من بلغه أمر الرسول وعرفه أن يبينه للأمة
وينصح لهم ، ويأمرهم باتباع أمره وإن خالف ذلك رأي عظيم الأمة ، فإن
أمر الرسول ص أحق أن يعظم و يقتدى به من رأي معظم قد خالف
أمره في بعض الأشياء خطأ .
ومن هنا رد الصحابة ومن بعدهم من العلماء على كل من خالف
سنة صحيحة ، وربما أغلظوا في الر د - لا بغضاً له بل هو محبوب عندهم ،
معظم في نفوسهم - لكن رسول الله ص أحب إليهم ، وأمره فوق كل
أمر مخلوق . فإذا تعارض أمر الرسول وأمر غيره فأمر الرسول ص أولى
أن يقدم و يتبع ، ولا يمنع من ذلك تعظيم من خالف أمره وإن كان مغفوراً
له ، بل ذلك المخالف المغفور له لا يكره أن يخالف أمره إذا ظهر أمر
الرسول ص بخلافه ، بل يرضى بمخالفة أمره ومتابعة أمر الرسول ص
إذا ظهر أمره بخلافه . كما أوصى الشافعي : إذا صح الحد يث في خلاف
قوله ؛ أن يتبع الحديث ويترك قوله . وكان يقول : ( ما ناظرت أحداً
فأحببت أن يخطئ ، وما ناظرت أحداً فباليت أظهر الحق على لسانه أو
على لساني ) . لأن تناظرهم كان لظهور أمر الله ورسوله لا لظهور
نفوسهم والانتصار لها .
وكذلك المشايخ والعارفون كانوا يوصون بقبول الحق من كل من
قال الحق ؛ صغيراً كان أو كبيراً وينقادون لقوله .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
١١
وقيل لحاتم الأصم : أنت رجل عيي لا تفصح ، وما ناظرت أحداً
إلا قطعته ، فبأي شيء تغلب خصمك ؟ قال : بثلاث : أفرح إذا أصاب
خصمي ، وأحزن إذا أخطأ ، وأحفظ لساني عن أن أقول له ما يسوءه .
فذُكِر ذلك للإمام أحمد فقال : ما كان أعقله من رجل .
وقد ر وِي عن الإمام أحمد أنه قِيِل له : أن عبد الوهاب الوارق
ينكر كذا وكذا ، فقال : لا نزال بخير ما دام فينا من ينكر . ومن هذا
الباب قول عمر لمن قال له ا تق الله يا أمير المؤمنين فقال : ( لا خير فيكم
إن لم تقولها لنا ، و لا خير فينا إذا لم نقبلها منكم ) . وردت عليه امرأة
قولته فرجع إليها وقال : ( رجل أخطأ وامرأة أصابت ) .
فلا يزال الناس بخير ما كان فيهم الحق وتبيين أوامر الرسول ص
التي يخطئ من خالفها وإن معذوراً مجتهداً مغفوراً له ، ولهذا مما خص الله به
الأمة لحفظ دينها الذي بعث الله ورسوله ص - أن لا تجتمع على ضلالة
بخلاف الأمم السالفة .
فههنا أمران ( أحدهما ) : أن من خالف أمر الرسول في شيء
خطأ مع اجتهاده في طاعته ومتابعة أوامره فإنه مغفور له لا ينقص درجته
بذلك ، ( والثاني ) : أنه لا يمنعنا تعظيمه ومحبته من تبين مخالفة قوله لأمر
الرسول ص ، ونصيحة الأمة بتبيين أمر الرسول ص . ونفس ذلك
الرجل المحبوب المعظم لو علم ان قوله مخالف لأمر الرسول فإنه يجب من
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
١٢
يبين للأمة ذلك ويرشدهم إلى أمر الرسول ، ويردهم عن قوله في نفسه ،
وهذه النكتة تخفى على كثير من الجهال لأسباب .
وظنهم أن الرد على معظم من عالم وصالح تنقص به ، وليس
كذلك ، وبسبب الغفلة عن ذلك تبدل دين أهل الكتاب فإم اتبعوا
زلات علمائهم ، وأعرضوا عما جاءت به أنبياءهم ، حتى تبدل دينهم
واتخذوا أحبارهم ورهبام أربابا ً من دون الله . فأحلوا لهم الحرام وحرموا
عليهم الحلال فأطاعوهم ، فكانت تلك عبادم إياهم . فكان كلما كان
فيهم رئيس كبير معظم مطاع عند الملوك قبل منه كل ما قال ، وتحمل
الملوك الناس على قوله . وليس فيهم من يرد قوله ، ولا يب ين مخالفته
للدين .
وهذه الأمة عصمها الله عن الاجتماع على ضلالة ، فلا بد أن
يكون فيه ا من يبين أمر الله ورسوله ، ولو اجتهدت الملوك على جمع الأمة
خلافه لم يتم لهم أمرهم . كما جرى مع المأمون والمعتصم والواثق ، حيث
اجتهدوا على إظهار القول بخلق القرآن وقتلوا الناس وضربوهم وحبسوهم
على ذلك ، وأجام العلماء تقية وخوفاً ، فأقام الله إمام المسلمين في
وقتهم أحمد بن حنبل ، فرد باطلهم حتى اضمحل أمرهم ، وصار الحق هو
الظاهر في جميع بلاد الإسلام والس نة ، ولم يكن الإمام أحمد يحابي أحداً في
مخالفة شيء من أمر الرسول وإن دق . ولو عظم مخالفة في نفوس
الخلق . فقد تكلم في بعض أعيان مشايخ العلم والدين لمس ألة أخطأها ،
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
١٣
فحمل أمره حتى لما مات لم يصل عليه إلا نحو أربعة أنفس ، وكان كلما
تكلم في أحد سقط ، لأن كلامه تعظيم لأمر الله ورسوله لا هوى نفسه .
وقد صح عن النبي ص أنه قال : (( من عمل عملاً ليس عليه
أمرنا فهو رد )) . فأمر الله ورسوله بالرد ع لى من خالف أمر الله
ورسوله ، والرد على من خالف أمر الله ورسوله لا يتلقى إلا عمن عرف
ما جاء به الرسول وخبره خبرة تامة . قال بعض الأئمة : لا يؤخذ العلم
إلا عمن عرف بالطلب .
وأمر الرسول ص نوعان : أمر ظاهر بعمل الجوارح ، كالصلاة
والصيام والحج والجهاد ونحو ذلك . وأمر باطن تقوم به القلوب ، كالإيمان
بالله ومعرفته ومحبته وخشيته وإجلاله وتعظيمه والرضا بقضائه والصبر على
بلائه . فهذا كله لا يؤخذ إلا ممن عرف الكتاب والسن ة ، ومن لم يقرأ
القرآن ويكتب الحديث لا يقتدى به في علمنا ، فمن تكلم على شيء من
هذا مع جهله بما جاء على الرسول فهو د اخل فيمن يفتري على الله
الكذب ، وفيمن يقول الله على ما لا يعلم ، فإن كان مع ذلك لا يقبل
الحق ممن ينكر عليه باطله لمعرفته ما جاء به الرسول ص بل ينتقص به
وقال : أنا وارث حال الرسول والعلماء وارثون علمه ، فقد جمع هذا
بين افتراء الكذب على الله ، والتكذيب بالحق لما جاء به + فمن أظلم ممن
كذب على الله وكذّب بالحق لما جاءه أليس في جهنم مثوى للكافرين _
فإن هذا متكبر على الحق والانقياد له ، منقاد لهواه وجهله ، ضال مضل ،
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
١٤
وإنما يرث حال الرسول من علم حاله ، ثم اتبع ه ، فإن من لا علم له بحاله
فمن أين يكون وارثه ؟
ومثل هذ ا لم يكن ظهر في زمن السلف الصالح حتى يجاهدوا فيه
حق الجهاد وإنما ظهر في زمن قل فيه الع لم وكثر فيه الجهل ، ومع هذا
فلابد أن يقيم الله من يبين للأمة ضلاله ، وله نصيب من الذل والصغار
بحسب مخالفته لأمر الرسول ص .
  
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
١٥
تمهيد
قال الله تع الى : + مثَلُ الَّذِين حملُوا التوراةَ ُثم َلم يحمِلُوها كَمثَلِ
الْحِمارِ يحمِلُ َأسفَارا بِْئس مثَلُ الْقَ  ومِ الَّذِين كَذَّبوا بِآياتِ اللَّهِ واللَّه َلا
يهدِي الْقَ  وم الظَّالِمِين _ .
إن المدعو يحيى الحجوري اليمني الج نسية ، لا يخفى حاله على من له
أدنى استبصار بالحق وتتبع لما يجري في الساحة الدعوية ، فهو رجل متهور
لا يمسك لسانه عن السوء ، وصاحب غلو ، وشطحات ، وغرائب ،
وبذاءات لسانية لا نظير لها !! ، ولكن القوم الغلاة يعتبرونه خليفة الشيخ
الوادعي ، بل صرح ج  هالهم بأنه أعلم من شيخه ( ٥) ، ويبدو أن الحجوري
يرضى بذلك ويسكت عنه ، والحجوري نفسه حينما س ئِلَ عن المرجعية في
اليمن بعد وفات الشيخ الوادعي ..... هل لك أن تتخيل ماذا قال .....
لقد قال ( كرسي الشيخ ، كرسي الشيخ ) !! ، .... مجاز بااورة ، فهو
لا يريد حقيقة الكرسي ولك نه يريد الشيء الذي على الكرسي أي نفسه
!!، ولعل عدوله عن التصريح من حيائه وتواضعه !!!!!!!!! .
ويكثر أتباع الحجوري من وصفه بأنه ( الناصح الأمين ) ، وسر
هاتين الكلمتين أما من كلام الوادعي في حق هذا الحجوري الآفة ، وقد
٥ ) راجع هذه المذكرة عند عنوان : ( صور مضيئة من تربية الشباب في دماج ) . (ج) )
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
١٦
أثبتها الوادعي( ٦) - عفا الله عنه - في وصية الوداع ، فهو الذي أوصى
للحجوري بأن يكون مكانه ويدرس في مسجده ، ووصفه بالناصح
الأمين !! ، وأوصى طلبته بأن لا يرضوا بنزول الحجوري عن
الكرسي !! .
وأهمية الحجوري - على الصعيد الدولي – تكمن في أنه يعتبر ذارع
ربيع المدخلي الأول في اليمن ، وتبادل التزكيات بينهما بلا حساب ،
ويكفيك أن تلقي نظرة على سحاب الناطق الرسمي لحزب ربيع وعصابته ،
فالرجل موكل بتنفيذ المخططات الربيعية في ذلك الجزء من العالم
الإسلامي ( بلاد اليمن المباركة ) .
وأكبر ما يحزن أنه استغل سمعة شيخه ومركزه ومكانته أحسن
الاستغلال ، فمركز الوادعي لا زال يتوافد عليه القادمون - لاسيما
الأعاجم من أوربا وأمريكا - تبعاً لسمعة الشيخ مقبل - رحمة الله
عليه - ، ولك أن تتخيل مصير الأعجمي الذي لم يعرف من الإسلام إلا
القليل ، وهو يسمع كل تلك البذاءات الحجورية باسم منهج السلف
والجرح والتعديل !! ، نسأل الله أن يكون في عوم ، ورحم الله
القائل : من سعادة الأعجمي أن يوفَق لصاحب سنة .
٦ ) الشيخ مقبل / كان يحسن الظن ؤلاء الهمج ، لكن حدث خلاف ذلك بعد )
وفاته / . ( ج )
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
١٧
( والله المستعان .( ٧
  
٧ ) مقال منقول من موقع ( الساحات ) ، بتصرف . ( ج ) )
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
١٨
كلمة جد مهمة للحجوري وأمثاله من المبتدعة الضلال
( تصدر الجهال( ٨
الحمد لله وصلى الله وسّلم على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن
والاه . أما بعد :
فإن الخوف على الأمة من أولئك ا لذين لبسوا ثياب العلم الشرعي
- وما هم من العلم الشرعي في شي ءٍ - ، لهو الخوف الصادق على الأمة
من الفساد والإنحراف ، ذلك بأن تصدر الجهال في حين فقد العلماء
الصادقين المتمكنين باب واسع للضلال والإضلال .
وهذا ما أخبر به النبي ص في قوله – كما في حديث عبد الله بن
عمرو بن العاص - : (( إن الله لا يقبض العلم انتزاعاً ينتزعه من العباد
ولكن يقبض العلم بقبض العلماء ، حتى إذا لم يبقِ عالماً اتخذ الناس رؤساً
جهالاً فسئلوا فأفتوا بغير علم فضوا وأضلوا )) .
ولقد ا نتبه أهل العلم المخلصون لخطورة هذا الصنف من الناس على
دين الأمة وعقيدا ومصيره ا ، فقضوا بوجوب الحذر والتحذير منهم ،
٨ ) للشيخ عبد السلام بن برجس آل عبد الكريم / . أنظر موقع الشيخ على الشبكة . )
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
١٩
وعدم الأخذ عنهم وأنا أنقل نصين من كلام أهل العلم هما غاية في شرح
هذا الباب :
الأول : قول أبي بكر محمد بن الطيب الباقلاني - رحمه الله تعالى -
حيث قال في كتابه ( الإنصاف ، ص ١١٤ ) : ( اعلموا – رحمنا الله
وإياكم - : أن أهل البدع والضلال من الخوارج والروافض والمعتزلة قد
اجهتدوا أن يدخلوا على أهل الس نة والجماعة شيئاً من بدعهم وضلالهم ،
فلم يقدرو ا على ذلك ، لذب أهل العلم ودفع الباطل، حتى ظفرو ا بقوم في
آخر الوقت ممن تصدى للعلم ولا علم له ولا فهم ، ويستنكف ويتكبر أن
يتفهم وأن يتعّلم ، لأنه قد صار متصدراً معلماً بزعمه فيرى – بجهله - أن
عليه في ذلك عارا وغضاضة ، وكان ذلك منه سببا - إلى ضلاله وضلال
جماعته من الأمة ) . اه
الثاني : قول الراغب الأصبهاني - رحمه الله تعالى - : ( لاشي ء
أوجب على السلطان من رعاية أحوال الم نتصبين للرياسة بالعلم . فمن
الإخلال ا ينتشر الشر ، ويقع بين الناس التباغض والتنافر … ألخ وقال :
ولما ترشح قوم ل لزعامة في العلم بغير استحقاق ، و أحدثوا بجهلهم بدعاً
استغنوا ا عامة ، واستجلبوا ا منفعة ورياسة ، فوجدوا من العامة
مساعدة بمشاركتهم لهم ، وقرب جوهرهم منهم ، وفتحوا بذلك طرقاً
منسدةً ورفعوا به ستوراً مسبلة وطلبوا مترلة الخاصة فوصلوها بالوقاحة ،
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٢٠
وبما فيهم من ال  شرهِ ، فبدعوا العلماء وجهلوهم اغتصاباً لسلطام ،
ومنازعة لمكا م ، فأغروا م أتباعهم حتى وطؤوهم بأظلافهم وأخفافهم ،
فتولد بذلك البوار والجور العام والعار ) . اه
فهذان النص ان الجميلان أدعوا أهل العلم وطلابه لتأملها ، والنظر في
معناهما ، وتأمل واقع المسلمين اليوم على ضوء ما شرحه هذان العالمان
الكبيران . هل حلّ بال نا ما حلّ من انحراف بعض الشباب في معتقده ،
وظهور بوادر الفتن ، وتجرؤ الصغار على كبار الأئمة و " علماء الدعوة "
وخروجهم على طريقتهم المستقاة من الكتاب والس نة والأثر مع معرفة تامة
بمقاصد الشريعة ومواقع المصلحة - إلا لا ختلال الميزان الذي يوزن به
العلماء ، وارتقاء من لا علم له إلى مصاف الكبار ؟
لقد صدق الصحابي الجليل عبد الله بن مسعود ط وهو صادق ،
عندما قال : ( إنكم في زمان كثير فقهاؤه قليل خطباؤه قليل سؤاله كثير
معطوه العمل فيه قائد للهوى . وسيأتي بعدكم زمان قليل فق هاؤه كثير
خطباؤه كثير سؤاله قليل معطوه الهوى فيه قائد للعمل . اعلموا أن أحسن
الهدى في آخر الزمان خير من بعض العمل ) .
قال الحافظ في ( الفتح ) : ( سنده صحيح ، ومثله لا يقال من قبل
الرأي ) . أهمجموع
الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٢١
١٧٣/ وقد أخرج هذا الأثر – أيضاً – الإمام مالك في ( الموطأ ، ١
) عن يحي بن سعيد أن عبد الله بن مسعود قال لإنس ان : ( إنك في زمان
كثير فقهاؤه … ) إلى آخره .
ثم قال بن عبد البر : ( والعيان في هذا الزمان على صحة معنى هذا
كالبرهان ) أه . هذا في زمانه / فكيف بزماننا هذا ؟؟ .
  
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٢٢

مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٢٣
مقدمة : المهند اليماني
في بيان جهالات ومداهنات عبد الله الإرياني
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين وأشهد أن لا إله إلا الله وحدة لا شريك له
ولي الصالحين وأشهد أن محمداً عبده ورسوله إمام المتقين ، أحمده سبحانه
وتعالى القائل + قل جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوق ا _ ،
+ بل نقذف بالحق على الباطل فيد مغه فإذا هو زاهق ولكم الويل مما
تصفون _ .
وأصلي وأسلم على نبي نا محمد وعلى آله وصحبه القائل : (( ما من
ذنب أجدر أن يعجل الله لصاحبة العقوبة في الدنيا مع ما يدخره له يوم
القيامة من البغي وقطيعة الرحم )) .
والقائل - صلوات الله وسلامه عليه - : (( إا ستأتي عل ى الناس
سنوات خداعة يصدق فيها الكاذب ويكذب فيها الصادق ويؤتمن فيها
الخائن ويخون فيها الأمين وينطق فيها الرويبضة )) ، قيل وما الرويبضة
قال : (( السفيه يتكلم في أمر العامة )) .
أما بعد :
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٢٤
فقد أحسن من قال :
وقل للعيون الرمد للشمس أعين
سواك تراها مغيب ومطلعي
كما أحسن الآخر حين قال :
وهبك تقول إن الصبح ليل
أيعمى الناظرون عن الضياء
فقد ُأرسلت إليَّ أوراق كتبها عبد الله بن أحمد الإرياني - ضرب
ضرباً مبرحاً في دماج ثم غادرها وهاهو قد عاد إليه ا - بعنوان ( القول
الجلي في نسف أباطيل الوتر( ٩) المفتري ) .
لم يط ابق خبرها خبرها ولا عنواا مضموا شاهدة على كاتبها
بالجهالات والمداهنات كما سيأتي بيانه مفصلاً وحالي معه كما قيل :
قد رأيناك فما أعجبتنا
وخبرناك فلم ترض الخبر.
وأتنزل معهم فأقول كما قيل :
ومن العجائب والعجائب جمة
أن يلهج الأعمى بعيب الأعور.
٩ ) نعمان الوتر الظاهر أنه من أتباع المبتدع الضال أبي الحسن المصري المأربي . ( ج ) )
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٢٥
وإني ذاكر بعون الله في هذه المقدمة بعض جهالات ومداهنات
الإرياني بشيء من الإجمال ثم تأتي مفصلة إن شاء الله في ثنايا الرد فقرةٌ
فقرة مع ما لم يذكر في المقدمة .
أولاً : في السطر الثامن من المقدمة قال : ( في هذه الرس الة وقفت
على أشرطة للوتر نعمان ( بيان الحقائق الجلية ) ) .
وهذا ليس عنوان الشريطين الذي عنونتهما به وكذلك أصحاب
التسجيلات في مختلف المدن اليمنية وإنما عنواما على الشريط من الخارج
وبصوت المقدم من الداخل : ( موقف الحجوري من مكارم الأخلاق ) .
ومع ذلك فأنا راض بالعنوان الذي أخترعه الإرياني فه و مطابق تماماً
لما فيها وأراد الله أن يكون للأشرطة عنواناً آخر يحكي ما فيها من قِبل من
وجهت إليهم فالحمد لله .
ثانياً : بدأ بعنوان عريض : ( نعمان الوتر وموقفة من مشايخ
السنة وأهل العلم والفضل ) ويعني بمشايخ الس نة وأهل العلم
والفضل ( الحجوري ومن كان على شاكلته ) .
ثم ذكر ما وصفتهم به في هذه الفتنة ثم سرد ثناء الشيخ مقبل عليهم
واحداً واحداً وكأنه يريد أن يقول : ثناء الشيخ مقبل يغطي كل طامة جاء
ا الحجوري ومن كان معه وإن كان من ذلك أن قال الحجوري إن شبهة
الإرجاء دخلت على الصحابة ، وإن منهم من شارك في قتل عثمان ، وإن
أول من قال بالإرجاء هو الصحابي الجليل الذي شهد بدراً وغيرها قدامة
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٢٦
بن مظعون ، وإن بدع الحجوري مرتكب الكبيرة ، وإن كذب على الله
وملائكته وكذب على ابن تيمية وابن باز والألباني وابن عثيمين ، وإن
قذف الأعراض المحصنة ( ١٠ ) وأساء الأدب مع العلماء فبد ع العمراني ومعالي
( الشيخ صالح العبود رئيس الجامعة الإسلامية وبد ع العلامة ابن جبرين ( ١١
وغيرهم .
يريد أن يغطي هذا كله وغيره من طامات الحجوري وغيره بثناء
الشيخ مقبل عليهم والشيخ مقبل / أثنى على هؤلاء وعلى غيرهم وأثنى
هؤلاء أنفسهم على غيرهم بالثناء البليغ وذه ب ذلك الثناء أدراج الرياح لما
صدر من الممدوحين ما صدر كما سيأتي مفصلاً - إن شاء الله - .
١٠ ) قال أحد الكتاب الصحافيين في الحجوري لما قذف جملة من اليمنيات : ( وإني )
كمسلم وكمواطن يمني أيضا أطالب القضاء الأعلى في اليمن وأطالب وزير الأوقاف وكل
من له الصلاحية بل أطالب رئيس الجمهورية شخصيا باتخاذ القرار الحاسم والعاجل في هذا
الشأن .
وأطالب بفتح تحقيق [ قضائي رسمي علني ] للمدعو الحجوري وتلميذه الذين تكلما في
عرض أحد أبرز الدعاة في العالم الإسلامي .
وأزيد أنه لا يكفي في حقهما وأمثالهما مجرد حد القذف وهو ثمانون جلدة ، بل لابد من التعزير
الزائد لفداحة الأمر فيؤخذ بالاعتبار أن هذا القذف صادر في أحد بيوت الله ومن شيخ يربي
التلاميذ على العلم ) . اه
١١ ) بن جبرين – غفر الله له – مؤيد للحزبيين ، وساقط في فتنة الإخوان المسلمين )
وغلاة سيد قطب ( ج ) .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٢٧
ولا أدري أين ذهبوا بتزكيات الشيخ مقبل للبرعي لما قال عنه
الحجوري عند أن كان مخالفاً لهم في قضية الشيخ أبي الحسن إنه : ( مميع ،
مدبر ، أعوج ) وطالبه بالاستقامة وغير ذلك وسيأتي لهذا مزيد إيضاح .
ثم ذكر عنواناً آخر : ( نعمان الوتر وعدم تثبته وتحريه في نقل
حديث رسول الله ) ، ثم ذكر أربعة أدلة :
١- حديث قلت فيه رواه مسلم والصواب أنه في البخاري .
٢- حديث قلت فيه متفق عليه وهو في مسلم فحسب .
٣- حديث قلت : أخرجه أبو داود وهو عند البخاري في الأدب
المفرد وغيره .
٤- حديث تميم بن أوس الداري في مسلم (( الد ين النصيحة ))
كررت فيه هذا اللفظ (( الدين النصيحة )) وهو في مسلم مرة واحدة .
وقد أصاب الإرياني في هذا ويشكر عليه ومثل هذا يحصل بسبب أن
الحفظ خوان وشرود الذهن لانشغاله بكلام آخر ونحو ذلك .
وقد مر  بي في كلام الحجوري والله ما هو مثل هذا وأسوأ منه ولم
أحاسبه به لما سبق ، ومن ذلك قول الحجوري في شريط ( فضل الأمانة )
في حد يث (( ترسل الأمانة على جنبتي الصراط ... الحديث )) ، قال :
( رواه مسلم عن أبي هريرة ) ، وإنما الحديث عن حذيفة .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٢٨
ومنها ما قاله في ( الصبح الشارق ، ص ٥٠ ) : ( وجاء في الس نة
لابن أبي عاصم عن ابن مسعود وحذيفة ووو الخ ) وليس الحديث عن
واحد ممن ذكر .
وقال في ( صبحه ، ص ١٠٤ ) : ( وفي الصح يحين من حديث
حذيفة بن أسيد ... الخ ) والحديث ليس في الصحيحين إنما هو في مسلم
خاصة بل إن البخاري لم يرو لحذيفة بن أسيد أصلاً .
وغيرها وأشياء منها كثير كما سيأتي مفصلاً - إن شاء الله - .
فهل سيقول الإرياني المداهن في الحجوري كما قال في نعمان بعد
أن أورد الأدلة الأربعة السابقة : ( فمن خلال ما سبق يتضح أن نعمان
الوتر لا يوثق به في نقل حديث رسول الله وإذا كان الأمر كذلك فعدم
الوثوق به في النقل عن أهل العلم من باب أولى ) . أه
هل سيقول هذا في الحجوري الذي كذب على ابن تيمية وابن باز
والألباني وابن عثيمين وغيرهم وصدرت منه في الباب السابق أشياء أكبر
وأكثر مما صدر مني ، فهل سيأخذ نفس الحكم أم يكال له بمك يال المداهنة
وغض الطرف ؟
أحرام على بلابله الروح
حلال للطير من كل جنس ؟؟؟
وحرمتم طبيخ البيض شرعاً
وأعضاء الدجاجة تأكلونا ؟؟؟
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٢٩
ثم يقول : إنني افتريت الكذب على يحيى الحجوري في ما يلي :
١- السب والشتم ٢- القذف ٣- الأيمان الغموس ٤- عدم -
الأخلاق ٥- عدم التأصيل
أقول : لا أراك إلا تعمدت إسقاط أمر سادس وهو الكذب ، فقد
كذب على ابن تيمية والألباني وابن باز وابن عثيمين وعلى أخينا أحمد بن
منصور وغيرهم ، ف لماذا لم تدا فع عن كذبات الحج وري التي
بلغت الآفاق ؟؟؟؟؟
فأقول إجمالاً لم أكذب عليه في شيء مما سبق ولله الحم د ، فالكذب
ديدن غيرنا نسأل الله العافية .
أما القذف فقد نقلت في الشريط : أربعة أدلة على ذلك الواحد
منها يكفي في إدانته بذلك فكيف ا مجتمعه واحد منها بصوت الحجوري
وهو يقول لمن أنكر عليه تبديع السارق واللوطي ونحوهم : ( تريد أن
تجعل المخانيث اللوطة من أصحاب سنتك .. الخ ) .
وهذه تعامى عنها الإرياني وكأا لم تذكر في الشريط أصلاً وهذه
خيانة ومداهنة .
الموضع الثاني : نقلته من كتاب الحجوري ( الطبقات ) وهو يقول
عن أخينا عبد الرحمن خليفة : ( مذكور بسوء الحال ) اه . والإرياني
تعامل مع هذه كما تعامل مع سابقتها .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٣٠
الموضع الثالث : قذف الحجوري للجهة الحكومية وقال الإرياني :
( إن أخانا فهد ا لبعداني كذب في ذلك على الحجوري ) وسيأتي في
التفصيل - إن شاء الله - ذكر تلك الجهة موضحاً وذكر الشخص الذي
كلمه أخونا فهد في حينها وأنه مستعد لمباهلة الحجوري في ذلك .
والموضع الرابع : أقررتم به وصححتم اسم المقذوف وغيرتم سياق
الكلام لتبرئة الحجوري وسيأتي بيان هذا - إن شاء الله – مفصلاً .
وأما وصفي للحجوري بسوء الخلق فالأشرطة التي نقلت منها ما
يدل على ذلك خير شاهد على صحة قولي والأمر كما قيل :
وقل للعيون الرمد للشمس أعين .. تراها سواك في مغيب ومطلع
وسيأتي تفصيل ذلك - إن شاء الله - .
وأما الأيمان الفاجرة فأورد الإرياني بعض ما دللت به وبتر بعضه
وصححه للحجوري وشهد له بأنه مصيب ، وما شاء الله واحد يقطّع
والثاني يرقّع ، واحد يكذب ويحلف والثاني يفتيه بأنه محق ، وتعامى
الإرياني عمداً عن أيمان ف اجرة أخرى فلم يتعرض لها مع أا مذكورة في
الشريط وهذه أيضاً خيانة ومداهنة .
وأما عدم التأصيل عند الحجوري فقلته ولازلت ومن أدلة ذلك ما
في الأشرطة الخمسة التي أنزلتها وما سيأتي ومن ذلك :
١- قوله إن شبهة الإرجاء دخلت على الصحابة .
٢- إن قدامة بن مضعون أول من قال بالإرجاء .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٣١
٣- مخالفته لأصل من أصول أهل الس نة وهو الإمساك عما شجر
بين الصحابة ن .
٤- كذبه .
٥- قذفه للأعراض المصونة .
٦- جرأته على التبديع بالجملة وحومه حول التكفير .
٧- طعوناته في جماعة من كبار العلماء كالعمراني ومعالي الشيخ
صالح العبود وابن جبرين وغيرهم .
٨- جرأته على القول بأمور أجمع العلماء على خلافه منها ما
تراجع عنه ومنها ما لم يتراجع كما سيأتي بيانه - إن شاء الله - .
٩- إدعاؤه الإجماع في مواضع الخلاف والخلاف في مواضع
الإجماع . وترقبوا الردود بالتفصيل .
١٠ - أخطاؤه المتعلقة بأسماء الله وصفاته وغ يرها كثير من الأخطاء
العقدية والفقهية والحديثية والدعوية وسيأتي الرد التفصيلي في حلقات
متتابعة وكما أن الحجوري عجز عن الدفاع عن نفسه فانبرى الإرياني
للدفاع بالباطل وجاء بجهالات ومداهنات وهنات ليست ينات فستظهر
بعد ذلك من سيأخذ الدور الآخر ويتولى الدفاع عن الإرياني !!
انتهت المقدمة وقريباً الأصل - إن شاء الله - ...
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٣٢
كتبها : نعمان بن عبد الكريم الوتر
صباح يوم الجمعة ٢٧ / ربيع الأول / ١٤٢٦ ه
٢٠٠٥ م / ٥ / الموافق ٦
اليمن - محافظة إب - عزلة بعدان
  
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٣٣
إعلام القاصي والداني
بكذبات ومداهنات عبد الله الإرياني
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الذي خلق السماوات والأرض وجعل الظلمات والنور
القائل سبحانه + ثم نبتهل فنجعل لعنة الله على الكاذبين _ ، والصلاة
والسلام على الصادق الأمين القائل (( الصدق طمأنينة والكذب ريبة ))
والقائل (( ... ولا يزال الرجل يكذب ويتحرى الكذب حتى يكذب
عند الله كذاباً )) .
ثم أما بعد ،


  رد مع اقتباس
قديم 16-08-2008, 08:45 PM   مشاركة رقم :: 2
عضو
 
لا توجد صورة


 
تاريخ التسجيل: 13-08-2008
المشاركات: 60

 
افتراضي

فقد كنت تكلمت في الشريط الثاني - وجه ب - من الشريطين
الذَّين بعنوان ( موقف الحجوري من مكارم الأخلاق ) للشيخ الفاضل
نعمان الوتر ، وذكرت فيه بعض النصائح وبعض الأمور مما سمعتها ورأيتها
على الشيخ الح جوري ، وذلك مشاركة مني في الموضوع ورغبة في رجوع
الحجوري عن أخطائه وقذفه وبذاءته على إخوانه وزملائه بل وبعض
مشايخه ، قبل أن يأتي يوم لا مرد له من الله ، وكان مما ذكرت عنه كلام
واقع حصل منه أثناء بعض دروسه العامة أمام الملأ وهو كلام معروف
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٣٤
مشهور عند كثير ممن كان حاضراً حينها لاسيما من كان يقول الحق ولا
يخاف في الله لومة لائم ، ولا يجبن ، ولا يداهن عياذاً بالله .
وما كنت أظن أن يحصل إنكار لأمور مشهورة واضحة كالشمس
في رابعة النهار ، حتى فوجئت في ليلة الجمعة الموافق ٢٧ ربيع أول ١٤٢٦
ه بأوراق بع نوان ( البيان الج لي في نسف أباطيل الوتر المفتري )
للأخ عبد الله الإرياني تكلم فيها على شيخه وشيخ الحجوري وهو الشيخ
الفاضل نعمان الوتر فذكر في تلك الأوراق الهزيلة ( هذيان ، وتراهات ،
ومداهنات و.... ) وإنا لله وإنا إليه راجعون .
فقلت في نفسي : منك يا إرياني يأتي هذا ؟ وقد ك نت أظن أن الله
قد عافاك من الكذب الذي ضربت بسببه ضرباً مبرحاً وعافاك كذالك من
أمور سابقه أنت تعرفها !!!
وكان مما ضمنه تلك الأوراق كلام يتعلق بي أنا افترى علي فيه أني
كذبت في شهادتي التي ذكرا في الشريط الآنف الذكر .
فأقول : أما كلامه على شيخه نعمان فقد رد عليه هو بنفسه رداً
يكمم فاه إن شاء الله .
وأما افترائه علي فإليك الرد المفحم عليه إن شاء الله تعالى والقارئ
المنصف العدل هو الحكم بيننا وفي يوم القيامة الحكم بيننا وبينكم الله .
إلى ديان يوم الدين نمضي
وعند الله تجتمع الخصوم
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٣٥
ستعلم في الحساب إذا التقينا
غدًا عند المليك من الملوم
فأقول وبالله أستعين :
١- قول الإرياني : شهد بعض طلاب العلم وحفاظ القرآن من أهل
بعدان أن فهد البعداني يكذب وينقل أخباراً غير صحيحة عن دار الحديث
بدماج .
وأقول : حسبي الله ونعم الوكيل إنما مثلي ومثلكم أنت ومن شهد
معك شهادة الزور – إن صدقت - ما جاء في قصة إسلام عبد الله بن
سلام ط كما في البخاري وفيه فقال النبي ص لليهود : أي رجل عبد
الله بن سلام فيكم قالوا خيرنا وابن خيرنا وأفضلنا وابن أفضلنا فقال :
أرأيتم إن أسلم ؟ قالوا أعاذه الله من ذلك فخرج إليهم عبد الله فقال أشهد
أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله ، قالوا : شرنا وابن شرن ا ،
وتنقصوه ، قال هذا كنت أخاف يا رسول الله .
وأقول أن ا : هذا هو الظن فيكم كما عهدناكم أن من وافقكم
مدحتموه ورفعتموه فوق قدره ولو كان فيه ما فيه ، ومن خالفكم
جرحتموه ووصفتموه بالكذب ، والبدعة ، والزيغ ، والانحراف وووو ،
ولو كان من أصلح عباد الله وكلامكم في من تمدحون وتقدحون خير
شاهد على هذا !!!
وصدق من قال فيكم :
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٣٦
وافقتني مدحت
خالفتني جرحت
ثم أتحداكم أن تبينوا وتثبتوا ما ذكرتم من هذا البهتان عني لكن سمو
أنفسكم .
٢- ( أ ) قولك عني : إنه قال - أي الحجوري - في علي ب ارويس
الذي يفتي في تلفزيون عدن ... الخ
وأقول : لا تكذب انقل كلامي بنصه أنا قلت : .... قذف شخصاً
وهو من الذين يتكلمون في إذاعة عدن . اه المراد ، ولكن لما سمع مني
الشيخ نعمان القصة وفيها أنه يفتي في إذاعة عدن ولا يعرف م ن يفتي في
الإذاعة غيره حسب ما نسمع .
وقال أيضا ً : أنه أخبره غير وأحد من الإخوة أم قذفوا علي
بارويس( ١٢ ) ولذلك سماه في الشريط اه كلامه .
١٢ ) قال الأخ ابن السني في شبكة الأثري : ( الحجوري قذف علي بارويس مفتي إذاعة )
وتلفزيون اليمن في عدن با للواط ، فق ال عنه ( لوطي ، يؤتى كما تؤتى المرأة ) ، وعلي
بارويس سروري ، لكن أين الشهود الأربعة ؟ .
النبي عليه الصلاة والسلام قال للذي قذف امرأته (( البينة و إلا حد في ظهرك )) ، إذا نقول
للحجوري : (( البينة وإلا حد في ظهرك )) ) . اه
قلت : نعم هذا هو التطبيق الصحيح لأحاديث رسول الله ص : (( البينة و إلا حد في
ظهرك )) . ( ج )
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٣٧
وأقول : على كل ح ال سواءً كان اسم المقذوف علي ب ارويس أو
علي الضميري فالمقصود من القصة هو القذف الواضح البين المشهور ،
فالحكم لا يختلف من جهة القذف .
( ب ) قولك وهذه القصة مفتراة تمخضها وولدها فهد البعداني
ورباها نعمان الوتر ، وسماعها يدل على بطلاا وكذب ناقلها فكيف
يتصور أن يجازف بمثل هذا الهراء عالم تقي ورع ؟!
وأقول لا يتصور مثل هذا من الحجوري عند من ينظر إليه بعين
عورا من أمثالك الذين يحاولون تغطية عواره وطاماته ! ، أما من عرفه
وسمعه من المنصفين الصادقين لا يستبعد عنه هذا الكلام بل وأعظم منه
!! ، فلا تغطي عين الشمس يا إرياني .
( ج ) قولك : وحقيقة القص ة : شهد حف ّاظ القرآن وطلاب العلم
والدعاة إلى الله الحاضرون للقص ة بأن الكلام كان في رجلٍ من أبين يتكلم
على أهل الس نة وهو علي الضميري ، فلما عزم الشيخ يحيى على الرد عليه
قال بعض أهل أبين : يقولون إنه يؤتى كما تؤتى المرأة اه المراد
أقول : الكلام إلى هنا صحيح وليس لي عليه ملاح ظة إلا في
نقطتين :
الأولى : أم ذكروا أيضاً أنه يتكلم أحياناً من الإذاعة .
الثانية : لا أذكر أم ذكروا أن اسمه علي الضميري - فالله أعلم -.
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٣٨
( د ) قولك : ثم قال الشيخ – أي الحجوري – مثل هذا يحتاج إلى
بينة ، فقال أحد الحاضرين هذا مشهور ، فقال : لا يلزم . اه
وأقول وبالله أستعين ، والله على ما أقول شهيد : هذا الكلام كذب
غير صحيح والله .
والصحيح وقد كتبته في دفتري في نفس الليلة بتأريخه الموافق ليلة
الجمعة ٢ / صفر / ١٤٢٤ ه ، وفيه أن الحجوري بعدما سمع كلام أهل
أبين في الرجل أنه يؤتى كما تؤتى المرأة ، قال : ُأف مخانيث ! ، مالكم يا
أصحاب الإذاعة ما وجدتم مفتين لإذاعتكم إلا المخانيث واللوطة ، ثم
قال : مخنيث مخنيث متكسر ، ثم طلب من الشعراء فقال : لو أن شاعراً
يعطيه عشرة أبيات يذكر فيها أنه لوطي مخنيث ويحيل ذلك على العدول
يقول أخبرنا بعض العدول .
فقام أح د الط لاب فقال : أليس هذا قذف يحتاج إلى أربعه
شهود ؟؟ فرد عليه وقال : العبرة بالشهرة لا يلزم أن يكون الإخوة قد
رأوه يؤتى بل يكفي في ذلك الشهرة - كذا قال - اه ملخصاً من
الدفتر . والله المستعان .
فيا إرياني رويداً هذا الكلام مشهور جداً سمعه كثير من الطلاب
وحصل حوله نقاش بين بعض الناصحين وبعض المقلدة للحجوري على
عمى ، من ذلك ما حصل بين الأخ أحمد بن حسين الحجوري وأخ آخر
قال له الأخ أحمد ما هذا القذف ؟! فقال المقلد لا بأس هذا من باب
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٣٩
الجرح !!!! وحصل بين الأخ عبد الغني بن حسين الحجوري وعمه حسن
الذي في دم اج قال الأخ عبد الغني : لعمه هذا قذف فقال عمه : احسبها
زلة ع الم !!! - أو ذا المعنى - ، وغير ذلك مما حصل من استفاضة هذه
القصة وع لى كل حال أنا واثق من نفسي و + سيعلمون غدًا من
الكذاب الأشر _ .
٣- ( أ ) قولك : ونقل المذكور أعلاه بدون بينة أيضاً عن الشيخ
الفاضل يحي الحجوري أنه قال في دائرة حكومية أم لوطة مخانيث ، وهذه
من جنس تلك .
ونحن نقول : نشهد الله أن هذا الناقل كذاب ... إلى أن قال : وهل
يجسر على ذلك القول مسلم فضلاً عن عالم بالله ورع يحرص على أعراض
المسلمين ، ويحافظ عليها ويذب عنه ا ؟! وأقول : ُأجيب عن سؤالك
أولا : عندما قلت وهل يجسر ... ؟
الجواب : لا لا يجسر ع لى ذلك مسلم كامل الإسلام ولا يجسر
على ذلك من كانت هذه أوصافه عالم بالله ، ورع ، يحرص على أعراض
المسلمين ويذب عنها ، لكن حنانيك ليست هذه أوصاف الحجوري .
فأين ورعه وحرصه على أعراض المسلمين وقد طال لسانه اللاذع
بالاامات ، والجرح ، والكذب ، والغيبة ، والقذف في كثير من
المسلمين بل على طلبة علم ودعاة إلى الله بل وعلماء من أهل الس نة في
الداخل والخارج ، ثبت عرشك ثم انقش يا إرياني .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٤٠
( ب ) – قولك : ونحن نشهد الله أن هذا الناقل كذاب .
أقول : أعوذ بالله من هذه الجرأة على الله ، ما أفجرك يا إرياني أين
عقلك ؟ تتجرأ أن تشهد الله على تكذيب أمر وقع وحصل على مرأى
ومسمع من الناس ، بسبب المداهنة لبشر من الناس لا يملك لك من دون
الله شيئاً ، وستقرأ في أوراق الشيخ نعمان خطر مقولتك هذه + أتقولون
على الله مالا تعلمون _ ؟ ، نسأل الله حسن الخاتمة .
والحاصل أني ما كنت أحب أن أذ كر اسم الدائرة الحكومية ولا
زلت على ذلك للمصلحة إلا إذا دعت الحاجة إلى التسمية سأفعل إنشاء
الله ، وأما اسم من حاولت معه أن ينصح الحجوري فقد اضطررتموني إلى
تسميته ، مكره أخاك لا بطل ، لتتكمم أفواه المداهنين أمثال الإرياني .
فأقول وعلى الله أتوكل : حصل في أحد دروس العصر العامة حينما
كان الكرسي في الجهة الغربية بعدما نقل من الجهة الشرقية التي كان ف يها
في عهد شيخنا الوالد مقبل الو ادعي / أن ذكر الحجوري كلاما ً كثيرا
فًي ذم هذه الدائرة ، ومن ضمن ما قال عنهم أن منهم لوطة مخانيث !!!
وقال عنهم : ومستعد أحدهم أن يؤتى من أجل الجاسوسية - أو ذا
المعنى . اه
فكنت أثناء الكلام أحس بالخوف وأتعجب من جرأته على هذا
الكلام - عياذاً بالله - وبعد الدرس مباشرة لاقيت أخانا الفاضل أبا محمد
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٤١
أحمد الوصابي( ١٣ ) عند الباب الجنوبي ، فقلت له ما هذا الكلام يا شيخ
أحمد ؟!!! انتبهوا والله هذا كلام خطير جداً وقذف واضح ، والله نخشى
على أنفسنا ومعهدنا بل وعلى الشيخ يحيى منه - وذكرت له نحو هذا
الكلام - فقال لي أنه استنكر وشعر بما شعرت ، فقلت له ناص حه ،
فقال : أخشى أن يتكلم علي من فوق الكرس ي - أي ت لميحاً -
وذكر أنه قد حصل له مثل ذلك – وهو أن يناصحه سراً فيظهر له قبول
النصح فإذا صعد على الكرسي لمزه بالكلام – وقال لي : ناصحه أنت ،
فقلت إذا كان لا يقبل منك كيف سيقبل مني !!! وألجأنا أمرنا إلى الله
اه ، علماً أن فعله هذا مع بعض من يناصحه مشهور عنه أخبرني بذلك
غير واحد ممن حصل له ذلك !!!!
( ج ) قولك : وقد سألت الشيخ – إي الحجوري – عن ذلك
فأقسم بالله ما قاله !!!!!!!!
وأقول : ما كنت أظن أن يصل الحد بالشيخ يحيى - إن صدق
الإرياني - أن يقسم بالله أنه ما قال في الدائرة الحكومية ذلك الكلام .
١٣ ) الشيخ أحمد الوصابي ، رجل فاضل ، صاحب سنة ومتواضع لإخوانه ، لكنه )
- غفر الله له – ضعف في إظهار الحق فيما يخص الحجوري الض ال ، ومناكير دماج
الكثيرة . ( ج )
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٤٢
وكنت أظن وأتوقع ولا أستبعد أن ينكر أو يلبس كعادته لكن دون
قسم لأن ذلك من خصاله !!! – كما ذكرت لذلك أمثلة في الشريط –
ومنها :
١- عندما قال عن أصحاب براءة الذمة أم مثل كلاب السوق ،
وبعد فترة أنكر أنه قال وكلا الحادثتين في الدرس العام !!!
٢- عندما قال عن الشيخ أبي الحسن ( مصري يا إخوان ،
مصري ، مصري ، مصري الله يكف ينا شرهم ) بصورة سخرية ،
وضحكٍ منه ومن طلابه ، و بعد أيام يقول : ينتقدون علي أني قلت في
أبي الحسن إنه مصري ، هل ..... وهل يغض ب الش وكاني إذا قلت
إنه شوكاني ؟ وهل .... ثم أخذ يردد أسماء بلدان بعض العلماء وجعل
كلامه السابق في أبي الحسن إنما هو من باب ال نسبة إلى البلد ، مع أن هناك
فرقاً لا يخفى بين الموضعين لكن هكذا الإنكار والتلبيس .
ومما لم يذكر في الشريط :
٣- حدث الأخ خليل التعزي عن الحجوري - في مجلسٍ خاص أنه
قال في أخينا الفاضل شايف الخطيب ، اتركوه يحترق بين إخوانه ، فلما
بلغ ذلك الأخ شايفاً قال لي أنا متأكد لو واجهت الشيخ يحيى سينكر
فقلت له ما أظن ، ثم أخبرني شايف أنه ذهب إليه بعد الفجر وقال له أنت
قلت فيَّ كذ ا ؟ فنكس رأسه وقال لم أقل ذلك الإخوة يبالغون !! وكأن
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٤٣
الأخ شايفاً كان يعرف عنه مثل هذا بدليل قوله أنا متأكد لو واجهت
الشيخ يحيى سينكر .


  رد مع اقتباس
قديم 16-08-2008, 08:45 PM   مشاركة رقم :: 3
عضو
 
لا توجد صورة


 
تاريخ التسجيل: 13-08-2008
المشاركات: 60

 
افتراضي

٤- سئل م رة هل صحيح أنك درست عند نعمان الوتر فقال ليس
بصحيح !!! مع أن هن اك إخوة كُثر ممن زاحمهم الحجوري في حلقات
الشيخ نعمان ، يذكرون أنه كان من زملائهم ، منهم الشيخ صالح الفقير
والشيخ على بن قاسم / ، وغير ذلك من الأمثلة .
وأنت يا إرياني انتبه تنكر أن الشيخ نعمان الوتر شيخك أيضاً .
لكن مع ذلك وللأسف فقد رموه بقله الحصيلة في العلم وأنه عاطل
وغير ذلك من الأوصاف ، ولو وافقهم لسمعت مدحاً ربما لا يستحقه
عالم ، محدث ، فقيه ..... الخ
وعلى كلٍ فقد وثقت القصة الأولى بذكر التاريخ ، وبشهادة عدلين
مستعدين للشهادة وعندي مزيد من الشهود على ذلك - إن احتجنا - .
ووثقت القصة الثانية بتسمية الشيخ الوص ابي وظني به وبدينه أنه لن
ينكر هذا - فهو صاحب دين - لكن أخشي أن يجبن خوفأً من بطشكم ،
فأسأل الله أن يثبته على قول الحق ، وعدم الخوف ، فالله أحق أن نخافه
جميعا ، فإن حصل إنكار منه وحاشاه من ذلك - إن شاء الله - فعندي
من هو مستعد للشهادة على ذلك ممن كان حاضراً لكن أسأل الله أن يوفق
الشيخ أحمد لقول الحق ونصح الشيخ يحيى بعدم الإنكار وتذكيره إن كان
قد نسي القص ة ، والاعتراف بالحق وإن كان مراً خير من التمادي في
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٤٤
الباطل وإن كان ظاهره منجياً + والله بكل شيء محيط _ + ويعلم خائنة
الأعين وما تخفي الصدور _ .
وإني في الأخير أدعوا نفسي ثم الشيخ يحيى ، والإرياني وجميع
المسلمين للتوبة النصوح قبل الموت ، وأقول للشيخ يحيى والإرياني ومن
شهد معهما كأني بلسان حالكم يقول سننكر ونستميت في الإنكار
والأيمان الكاذبة في رد تلك القصتين لأن الاعتراف ما قد يجرنا إلى
المطالبة برفع قضايا في المحكمة نطالب فيها بإقامة بينة وإلا حد في ظهر من
قذف !!! وكم الفضيحة والسمعة .
أقول : وهو صحيح لكن الفضيحة بين يدي الله أعظم إن أنكرتم
وحلفتم ، ولعل الله يعاقبكم إن أنكرتم بأشد مما لو اعترفتم ، فاصدقوا والله
أسأل أن يصرف عنا وعنكم كل سوء ومكروه ويهدينا وإياكم سبل
الهدى والصلاح والرشاد .
فإن أبيتم إلا الإصرار ، فآخر الدواء الكي ، فإني أدعوكم إلى
المباهلة ، فأقول أولاً :
( علي لعنة الله والملائكة والناس أجمعين إن كنت كذبت على
الحجوري في قذفه لما ذكرت في القصتين المذكورتين آنفاً في الدائرة
الحكومية ، وفي الرجل الأبيني الذي قال فيه ما قال من القذف ) .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٤٥
وأطالب الحجوري إن كان صادقاً في إنكاره أن يقوم أمام الطلبة في
الدرس العام ، لكي يعلم من كان حاضراً في القصتين أوفي أحدهم ا ، لكنه
يجبن أو يخاف قول الحق حال شيخهم الورع التقي- زعموا - .
ثم يباهل كما باهلت أن ا ، فإن فعل فسأذكر بقيه الشهود ، وبيني
وبينه الله عز وجل ولعل الله ينتقم من الكاذب منا سريعاً أنا أو هو .
فإن لم يباهل فليعلم الإرياني ، ومن معه ، ويعلم الناس أنه كاذب .
+ والله المستع ان على ما تصفون _ ، وحسبنا الله ونعم الوكيل ،
والحمد لله رب العالمين .
كتبه : فهد بن علي البعداني
الأحد ٢٩ ربيع أول ١٤٢٦ ه
  
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٤٦
كلمة بشأن طعن المدعو يحي الحجوري
في الصحابة رضوان الله عليهم
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة و السلام على نبين ا محمد وعلى آله
وصحبه أجمعين وبعد :
فإن الإسلام حض على حسن الخلق وسلامة اللسان من الأدران التي
تصيبه ، كالسب والشتم واللعن و اللفظ البذيئ الخارج عن الأدب
الموضوع في غير محله .
والمسلم شخص عفيف اللسان ، يتكلم فيه بلطف ولين ورحمة
وشفقة ، اللهم إلا مع العتاة و الظلمة و أصحاب الجور كالكفرة والمبتدعة
وأشباههم من الذين قامت عليهم الحجة والبيان ، لكنهم أبوا إلا الاستمرار
في باطلهم ظلماً وعتواً في الأرض و فساداً ، فإن ه ؤلاء يستحقون التعنيف
في القول والتشديد في أمرهم .
ولكن لا يصل الأمر إلى حالة الش تائم التي يت نزه عنها أهل العلم
والكراماء أصحاب النفوس المستقيمة .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٤٧
وللتبيان و التوضيح ، فإنني أتابع الهجمة المتواصلة على الشيخ محمد
أمان الجامي ، عبر شبكة الساحات ، بدعوى مهاجمة ما يدعون أا
( الجامية ) .
ومن أغرب ما أسمعه و أشاهده ما ينقل عن يحي الحجوري بصو ته ،
من الألفاظ السوقية الخبيثة التي يترفع عنها الأشخاص الأسوياء العقلاء .
ولذلك كانت هذه المواضيع التي تنتشر في الساحة العربية ، و خاصة
وما تحمله من كثير من الأمور التي لا ( Orabi ) عبر العضو المسم ى
ينكرها العقلاء أهل الفطر ، و التي وثقها هذا العضو توثيقا ً لا يمكن معه
المماراة واادلة .
أقول : كانت هذه المواضيع سليمة من شبهة الكذب و التزوير ،
فأغلبها حسب تتبعي لها ، واضحة لا تحتاج إلى تأويل .
إلا أن ا لكاتب و الذي يظهر لي و الله أع لم ، أنه متلبس ببلاء
القطبية ، ولكن هذا لا يمنع من قبول الحق منه إن كان موثقاً .
وبسبب مواضيعه التي يكتبها ويربطها بلفظة ( الجامية ) والشيخ
محمد أمان الجامي .
كتبت موضوعي السابق ( كلمة حق ودفاع محب عن الشيخ محمد
أمان الجامي ( حول فرية الجامية ) ) :
http://www.alathary.net/vb٢/showthread.php?t=٦٦٣٩
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٤٨
فكتبت هذا الموضوع تلميحاً لا تصريح اً ، و فيه محاو لة مني للرد
على الفرية المثارة وهي ( فرية الجامية ) .
وتبيان أن الطريقة التي يسير عليها بعض هؤلاء المنتسبين إلى
السلفية ، ليست بطريقة السلف ، و لم يكن الشيخ محمد أمان الجامي يربي
الطلاب على هذه الطرائق الساقطة – حاشاه / - ، وهذا الحجوري لم
أعرف أنه من المقربين إلى الشيخ ، أو أن الشيخ زكاه ، أو أنه له صلة
نسب بالشيخ محمد أمان ، فالرجل لا يرتبط بالجامي بأي شكل كان ،
سواءً في عقيدته أو ط ريقته أو مذهبه ، و ليس للشيخ محمد أمان الجامي في
الأصل مذهب أو طريقة أو فرقة يقال لها ( الجامية ) ، فإلصاقه – أعني
الحجوري - بالشيخ محمد أمان الجامي ، ظلم عظيم نحذر الكتاب منه .
هذا أمر .
والأمر الآخر ، إنه قد هالني ما سمعته على لسان يح يى الحجوري من
إقراره بكلام خطير في حق الصحابي الجليل ( عثمان بن مظعون ) .
وقوله بأنه أول من قال بالإرجاء ، و هذه مة خطيرة جداً .
وإني و إذ أبين أنني أحد محبي الشيخ محمد أمان الجامي ، أظهر و أبين
أن الشيخ الفاضل محمد أمان الجامي يتبرأ إلى الله من كل من يطعن في
صحابة رسول الله ص ، بل و حياة الشيخ محمد أمان قامت على سحق
أهل البدع و باطلهم ، بأقوال السلف الصالحين من الصحابة رضوان الله
عليهم .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٤٩
وإن ما تسفه به هذ ا الحجوري على الصحابي الجليل ، و نسبته هذا
الكلام إلى شيخ الإسلام بن تيمية و ابن أبي العز ، هو أمر غ ريب جداً وهو
باطل من القول و كذب صريح على شيخ الإسلام بن تيمية و غيره من أهل
العلم .
فإن نسبة هذا القول الشائن إلى شيخ الإسلام بن تيمية معناه تبديع
ابن تيمية / .
وحاشاه / أن يكون طاعناً في صحابة رسول الله ص .
وإنني قد بحثت في كتب شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى –
المتوفرة في يدي – فلم أجد ما قاله هذا الحجوري من أن ( عثمان بن
مظعون ) أول من قال بالإرجاء .
والمصيبة أن يحي الحجوري لم يستنكر الكلام الذي ذكر له ، بل
وادعى – تأييداً لباطله – أن ابن تيمية وابن أبي العز ، قد قالا هذا القول .
ولو أن هذا الكلام ثبت على سبيل الافتراض ، فإنه مردود على من
قاله كائنا ً من كان ، لأنه في الأصل باطل و ساقط ، فكيف تحاول أن تؤيد
الباطل بكذب ؟
إن حال هذا الحجوري لا يخلو من أمرين اثنين .
إما أنه مرجئ يحاول التستر بالكذب على أهل العلم والافتراء
على صحابة رسول الله ص .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٥٠
أو أنه رافضي( ١٤ ) يحاول الطعن في أصحاب رسول الله ص .
وفي كلا الحالتين ، إن بين ووضح لهذا الحجوري ضلال قوله
وافترائه على صحابة رسول الله ص ، وأبى وتمادى ولم يرجع عنه قوله .
فإن هذا المسمى ب ( يحيى الحج وري ) سوف يعتبر عند أهل الس نة
والجماعة السلفيين ، رافضي مرجئ ضال مبتدع كل بلاء فيه .
فهذا قد جمع بطعنه في صحابة رسول الله ص بين ك ل الضلالات
والجهالات والبدع والمحدثات .
ففي كلامه المنقول بصوته ( ترفض – و إرج اء – وخارجية –
وكذب – وباطل ) .
وإني إذ أكتب هذا الموضوع الهام ، لأرجو من الإخوان الكرام رفع
شأن هذا المدعو يحي الحجوري إلى كبار علمائنا و مشايخنا ، حتى ينصحوه
في ما وقع فيه في عرض أصحاب رسول الله ص .
فإما أن يرجع و إلا فليصدر العلم اء فيه فتوى بال تحذير منه
وتبديعه ، عقوبة لما اقترفه تجاه أصحاب محمد ص .
بأن يتقي ( Orabi ) وإني أنصح هذا الكاتب المسمى نفسه ب
الله في نفسه ، و أن يبتعد عن إلصاق كل من هب و دب من السفهاء
والجهلة بالشيخ محمد أمان الجامي ، فإن الشيخ محمد أمان عالم جليل
١٤ ) صدقت أخي ماهر ، فطعنه في الرسول وفي الصحابة مشهور معلوم وفي هذه )
المذكرة شيء منه . ( ج )
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٥١
القدر والمكانة ، ويعرف العلماء عندنا مقداره ووزنه ، بل و لا أظن أنك
تجهل تبحر هذا الرجل في العلم .
فلا يمكن أن ينكر أحد هذا ، كما أنه لا يمكن لأحد أن ينكر أن
كثيراً مما ت نتقده على بعض من يتنسمون العلم وأهله ، لأنه حق وصواب
وموثق .
هذا و إنني لأبرأ إلى الله تعالى من هذا القو ل الذ ي سمعته من يحي
الحجوري ، و أدعوا كل سلفي صادق في سلفيته إلى أن يرد عليه ويشنع
عليه ، و خاصة ربيع المدخلي الذي تخصص في نقد سيد قطب لأنه طعن في
صحابة رسول الله ص .
فنطالب ربيع و جماعته في شبكة سحاب أن يهبوا لنصرة أصحاب
رسول الله وأن يدافعوا عن أعراضهم .
وإن لم يتكلموا و ينكروا على يحي الحجوري ، فو الله هم مثله لا
يختلفون عنه أبداً .
بل إنني قرأت مقالة لأحدهم و هي حديثة جداً ، يحذر فيها من
الذين ينشرون الأباطيل – كما زعم – على شيخه الحجوري و يتتبعون
زلاته .
ولكنه لم يستطع أن ينكر مسألة كلام الحجوري في الصح ابي الجليل
( عثمان بن مظعون ) ولم يحاول الان تصار لصحابي رسول الله ص ، بل
انتصر لشيخه أكثر من انتصاره لدين الله تعالى .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٥٢
وهذا وأمثاله إن نوصحوا ولم يرتدعوا عن باطلهم و غيهم ، فهم
مبتدعة ضالة ولا كرامة .
هذا وصلى الله وسلم وبارك على محمد وآله وصحبه .
كتبه : ماهر المحمدي
١٤١٥ ه /٤/ ليلة الجمعة ١٨
  
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٥٣
الحجوري ينقل عن ساقط !
!! ( أن عمرو خالد راود امرأة للزنا( ١٥
: ( القصة - كما وردت في شريط الحجوري -( ١٦
( تلقيت اليوم رسالة الكترونية من مدينة الشارقة مكتوبة باللغة
الإنجليزية تقع في ثلاث صفحات رسالة كتبتها فتاة عربية محجبة تتحدث
عن تجربتها الشخصية مع عمرو خالد حين التقته في غرفته في فندق
راديسون في الشارقة عام ٢٠٠٢ ، الشيخ عمرو اختلى بها لعدة
ساعات ، وكان يقبلها ويحتضنه ا ، وطل ب منها ا لزواج الفوري ،
وراودها عن نفسها ولكنها رفضت ) أه
أقول : إني والله أعجب م ن حال هؤلاء الذين يدعون دراسة
الأسانيد ، ويدرسون أدق تفاصيل علم الرواية ، ولا يعرفون أبسط
أحكامها على الواقع ، بل في مواطن شديدة الخطورة كالكلام في أعراض
الناس !! ، حقاً ليس لهم من العلم إلا حمل الأسفار !!
١٥ ) الرد أصله في شبكة ( الساحات ) ، لكنني اختصرت فيه بعض الأمور . ( ج ) )
١٦ ) الرابط الصوتي من هنا : )
http://www.geocities.com/asd٥٠٠٥asd/haj-amr-sh.mp٣
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٥٤
والعجيب أن صاحب الموقع يقول بالحرف الواحد : ( وأنا لا أريد
أن أحكم بصحة ما ورد في الرسالة من عدمه و إنما اترك هذه المسألة
للأجهزة الأ منية في الشارقة لأ ن الحادثة وقعت فيه ا ) ، أما الحجوري
فقد بنى كلامه وتجريحه على صحة الواقعة !! ، وبناء على ذلك أصدر
عبارات الجرح وال تجريح - كما في المقطع الصوتي -( ١٧ ) : ( الداعية
الإسلامي إلى المصمصة ) .
وقال أيضا ً : ( لا يجوز أن يستقبله إنسان عربجي من الشارع
فضلا أن يستقبله مسئول ) ، ( أشرطة هذا الفاجر لا يجوز نشرها ففيها
الفساد العريض ولا بيعها ولا شراؤها ولا استماعها ويجب أن تحرق ) ،
نسأل الله السلامة .
وانظر إلى الإسناد : ( صاحب موقع عرب تايمز ، رسالة
الكترونية ) .
- صاحب موقع عرب تايمز : يكفي أن تتصفح موقعه لدقائق
لتعرف حاله .
- رسالة الكترونية : جهالة ما بعدها جهالة !!
ولو نظرنا في أبسط حال المرأة ، لوجدنا أن المرأة حكت ما يلي :
١- أا اختلت بعمرو خالد لساعات .
١٧ ) رابط المقطع الصوتي من هنا : )
http://www.geocities.com/asd٥٠٠٥asd/haj-amr-sh.mp٣
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٥٥
٢- أن عمرو خالد قبلها واحتضنها .
٣- أن عمرو خالد راودها عن نفسها فرفضت !!!
ولنا أن نسأل الآن لماذا رفضت مراودته - إن لم تكن تبغي
الفاحشة - ولم تحكِ أا رفض ت تقبيل عمرو خالد واحتضانه لها
من قبل !!!
أسألك بالله يا حجوري ألك عقل ، وهل هذا حال امرأة موثوقة .
وإذا نظرنا أيضا إلى متن القصة الذي ذكره الحجوري فهناك
تساؤلات ظاهرة !
لماذا كتبت هذه المرأة العربية الرسالة باللغة الإنجليزية والمرسِل
[ المرأة ] عربية ، والمرسل إليه [ صاحب موقع عرب تايمز ] عربي ، كما
أن موقع عرب تايمز موقع أغلبه باللغة العربية !! خاصة أن الرسالة مطولة ،
ثلاث صفحات !! ، ثم المرأة كتبت الرسالة من دولة عربية ، أقصد بذلك
أن الكتابة بالعربية ممكنة ، وزد على ذلك لما وقفت على الرسالة قالت
المرأة - بحسب ترجمة الموقع - إا لا تحسن الإنجليزية وإن دراستها باللغة
الفرنسية ، وبعد كل هذه الملابسات لن ا أن نسأل أكل هذا يقع عادة ، أم
هي فبركة مفضوحة ؟! وبعد أن رجعت إلى قصة المرأة نفسها في الموقع
وجدت من قولها ما يلي :
http://www.*********.com/osama٢/doc٣٢.html
١- ووصلت إلى الفندق متأخرة ربع ساعة بسبب ازدحام السير
... قرعت على الباب ففتح الباب وعلى وجهه ص ابون الحلاقة ... نظر
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٥٦
إلي مطولا وقال : تفضلي أنا مستعجل و أنت تأخرت ... هل لديك مانع
أن تدخلي إلى الحمام معي حتى أتحدث معك بينما أكمل حلاقة وجهي ؟
هل يعقل أن تدخل امرأة مع رجل وهو يحلق للحمام من أول مرة
تراه، إلا إذا كانت ...
٢- أى الحلاقة وبدل ملابسه وقال لي : أنا متأسف ... أنا مضطر
إلى المغادرة لأن عندي موعد تصوير في التلفزيون الساعة الثامنة مساء ...
ولكني أرغب بر ؤيتك ثانية ... هل يمكنك الحضور إلى غرفتي بعد أن
أنتهي من التسجيل ؟ ، سألته : متى ؟ ، قال : بين الساعة الثانية عشرة
والنصف والواحدة صباحاً .
هل تقبل امرأة أن تلتقي برجل أجنبي في هذا الوقت !! ، إلا إذا
كانت ...
٣- أمسك بيدي واصطحبني إلى الباب وق بل يدي وقال لي : لقد
أعجبت بك عندما سمعت صوتك أول مرة بالهاتف .
ولماذا قَبِلَت المرأة أن تذهب إليه في منتصف الليل بعد أن أمسك
بيدها وقبلها ، أما خافت على شرفها !! ، إلا إذا كانت ...
ولعل الأستاذ عمرو خالد يحاكم هؤلاء السفهاء أمثال الناقل
والمنقول عنه ، فإم أحوج الناس إلى التأديب والردع ، لاسيما من كان
متلبسا بثوب الإسلام والدين وهو ولاغ في أعراض الدعاة حتى وصل إلى
الكلام في الأعراض والتهمة بمراودة النساء و هم الزن ا ، بل وصل الأمر إلى
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٥٧
وصفه بالشيخ المحدث العلامة !! ونسأل الله أن يوفق الأستاذ عمرو خالد
لاتباع الس نة والتمسك  ا ، وليعلم أنه محل قدوة لكثير من الشباب فما
ينبغي له التقصير في اتباع السنة .
لو نقل هذا عامي من العوام لوجب توبيخه فكيف ينقله من ينسب
إلى العلم . نسأل الله أن يهدينا وإياه ويفقهنا في الدين .
  
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٥٨
قطرات من بحور سيئات الحجورى
قال بعض السلف : ( ما أسر أحد سريرة إلا أظهرها الله في فلتات
لسانه وصفحات وجهه ) .
ووالله صدق من قال ذلك والواقع هو أكبر شاهد على ذلك .
وقال الشاعر :
كلّ امرء سائر يوماً لشيمته
وإن تخلّق أخلاقا إلى حين
ما زال الحجور ي يتظ اهر بالعلم والأدب والخلق الحسن في بادئ
أمره والعوام يحسبون أنه يحسن صنعاً ، والعاكفون عنده يغترون ، فما
دارت الأيام ولا ذهبت ح قبة من الزمن حتى ظهر الرجل بذيء اللسان ،
فاحش القول ، سيئ التعامل ، رد يء المنطق ، فظاً غليظ القلب ، فانفض
الناس من حوله ونفرت قلوم من أساليبه واستكّت مسامعهم من أراذل
أقواله وفواحش كلماته .
ولم يقتصر أذاه على العوام بل تعد ى إلى العلماء الأجلاء ، وسأذكر
لكم بعض ما قال في العلماء :
تح  دث يوماً عن ابن تيمية شيخ الإسلام / ثم تعر ض لعدم
زواجه ، ثم قال : ولعّله كان عنينٌا .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٥٩
وقال عن الشافع ي / : ومن أجل قاعدته جمع القر آن والإنجيل في
درج واحد . أي أنّ أصحاب وحدة الأديان اعتمدوا ع لى هذه القاعدة
لعدم التفاضل بين الأديان السماوية .
يعنى قاعدة قاله ا الشا فعي وه ي : ( قولي الصواب يحتمل الخطأ
وقول غيري الخطأ يحتمل الصواب ) .
قلت : والحجوري طمس الله فهمه وهو كذلك في الغالب لا يفهم
القواعد ، فإنّ مراد الشافع ي هو أنّ المسائل الاجتهادية ظنية الصواب
والخطأ .
ورحم الله من عرف قدر نفسه ، وقد قيل قديم اً : لو سكت الجه ال
لقلَّ الخلاف .
وقال في الشيخ أحمد شاكر : تشم منه رائحة التكفير .
وقال في جمال الدين القاسم ي : لعلّ سلفيته كانت مثل سلفية رشيد
رضا !
وقال في الشيخ صالح آل الش يخ : إنه ي أخذ من لحيته ، وذكر أنه
يعادي السلفيين ويوالي الإخوان ، وزعم أنه نزع بعض المساجد عن أيد ي
السلفيين ومكنها من الإخوان المسلمين .
وفضل بعض المنفوخين من خواص طلبته المغترين به فضلهم على
علماء أكابر ففض ل أحدهم على ابن جبرين ، وفضل آخر على الشيخ
أحمد شاكر !!!
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٦٠
وما هذه إّلا قطرات مما عند الرجل م ن بحور الس يئات ولكن الله هو
اّلذي يتوّلى حسابه فيعامله بما يستحقه والله يغفر لنا وله .
وبعد طويل البحث عن حال الرجل صارت النتيجة نتيج ة سلبية إلى
الغاية فوجدناه لا في العير ولا في النفير ، ووجدناه لا علم عنده ، ولا
أدب ، ولا تواضع ، ولا وقّار ، ولا سكينة !!! نسأل الله العافية .
وسيأتي مزيد عجائب الرجل في الأيام القادمة - إن شاء الله - .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
كتبه : أبو واقد الأثري
  
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٦١
البيان الفوري لإرجاء الحجوري
قال يحي الحجوري اليمني الذراع الأيمن لربيع المدخلي - كفى الله
الإسلام و المسلمين شرهم - تحت عنوان : ( الوسائل الخفي ة لضرب
الدعوة السلفية ) ، وهذه الرسالة منشورة في شبكة سحاب الإرجاء :
( الوسيلة السادسة : زرع الجدل في أوساط السلفيين ، بألفاظ
مجملة ، وقد ثبت من حديث أبي أمامة ط : أن النبي ص قال : (( ما
ضل قوم بعد هدى كانوا عليه إلا أوتوا الجدل )) ، ومن أشد الناس
جدلاً وفراغاً هم الحزبيون أهل الباطل ، ما عندهم ما يشغلهم ، حتى لما
كانوا فارغ ين ، شغلوا أصحام ومن يليهم بعلم لا ينفع .... ومما
يصنعونه بين أهل الس نة وغيرهم ، مسائل لا خاضها البخاري، ولا
مسلم ، ولا الإمام أحمد ، ولا مالك ، ولا الأوزاعي ، ولا أئمة الس نة ،
من ال  سفيانين ، والح  مادين ، وغير هؤلاء ، ما أحد قال في ذلك ، تارك
جنس العمل مسلم أو كافر ؟ هذا السؤال محدث ، لم يكن في كتاب
ولا س نة ، وأيضاً هذه ألفاظ مجملة ، من علم كفره بالدليل يقال :
كافر ، أما هذه الإ جمالات فمحدثة ، وقد تستغ ل ممن لم يفطن للتفصيل
في ذلك .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٦٢
ومن هذه المسائل الجدلية ، التي يطرحوا في أوساط السلفيين
لشغلهم وتضيع أوقام ، قول بعضهم : هل العمل شرط في صح ة
الإيمان ، أم في كمال الإيمان ، وهذا أيضاً الذي عليه الدليل ، والذي
عليه الس نة ، وبو ب عليه البخاري : أن الأع مال داخلة في م سمى الإيمان ،
ومن أدلة ذ لك ، قول الله تعالى : ﴿ وما كَانَ اللَّه لِيضِيع إِيمانكُم  ﴾
[ البقرة : ١٤٣ ] ، وفي ( الصحيحين ) من حديث أبي هريرة أن النبي
ص قال : (( إن الإيمان بعض وستون شعبة ، أعالها لا إله إلا الله ،
وأدناها إماطة الأ ذى عن الطريق ، والحياء شعبة من الإيمان )) ،
وحديث : (( حب الأنصار من الإيمان ، وبغضهم من النقاق )) .
والحزبيين يأتون بألفاظ مجملة يشغلون بعض طلبة العلم ، فبعضهم
كل ما وجد من قربعة لقطه ا ، ويظن أنه حصل على علم ، ويريد أن
يقررها على زميله .
وهذا إن شئت أعرضت عن ذلك ، وهو أولى ، وإن أردت أن
تفصل فتقول : من العمل ما تركه كفر ، ومن العمل ما تركه ليس بكفر ،
وإنما هو نقص في كمال الإيمان ، من العمل ما حصوله شرط صح ة ،
وهو التوحيد ، لا إله إلا الله ، (( قولوا لا إله إلا الله تفلحو ا )) ،
ويدخل الإنسان في الإسلام بلا إله إلا الله ، بالإخلاص ، وأما رد
السلام ، إكرام الضيف ، حسن الجوار ، التعاون على البر والتقوى ،
هذا شرط كمال في الإيمان ، وليس شرط صحة ) . اهمجموع
الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٦٣
قلت : لوضوح إرجاء يحي الحجوري لا يحتاج كلامه إلى تعليق مني
وقد دحض علماء أهل الس نة والجماعة حاضرا ً و غابراً ه ذه الجهالا ت التي
يطرحها أمثال هذا الدعي و أنبه على أن عقيدته في مسالة الإيمان هي التي
جعلته يؤيد المدخلي في حربه الش رسة على عقيدة وأصول أهل الس نة
( والجماعة ، والله الموفق .( ١٨
كتبه : المفرق
  
١٨ ) على الراغب للحق أن يرجع للردود الموجودة في شبكة الأثري حول مسألة جنس )
العمل ، وبخاصة ردود الشيخين الفاضلين : صالح الفوزان وفالح الحربي . ( ج )
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٦٤
( صور مضيئة من تربية الشباب في دماج( ١٩
قال الأخ أبو عثمان – حفظه الله - وهو يخاطب ربيع المرجئ :
( فإذا أردت فعلاً أن تحارب الغلو والتعصب للأشخاص ، وتحارب
من لا يرى المصالح والمفاسد ، وتحارب أعداء اللين والرفق يا شيخ ربيع
فأسنبئك بمثال ذلك ، اذهب إلى أرض دماج اليوم التي عاشت أيام الشيخ
الوادعي دعوة ص ريحة في الرد على المخالف وأنّ صاحب الحق في أيامه
بفضل الله كان يتكلم بملء فيه ولا يخاف في الله لومة لائم ، حتى صار
الحجوري اليماني على ذاك الكرسي الذي إذا تقاتل الناس دونه واستتب
الأمر لأحدهم ظن أنه ناجٍ من ربه ، وأن السلفيين لن يخرجوا من ضئضئه
يردون عليه ، بل يا شيخ ربيع إذا تقبل نصيحتي بأن تذهب تنظر متنكرا ً ،
وتنظر في بعض أحوالهم وترد بعضاً يسيراً من سيرم الهوجاء لقامت عليك
صناديدهم وتلقفتك ألسنتهم فداءاً ( للناصح الأمين ) و( العلامة
المحدث ) و( الورع التقي ) و( العابد الزاهد ) و( الإمام ) التي لم تنج ب
أرحام الأمهات مثله ، وربما ( لن تنجب ) قائلين لك :
....................................
١٩ ) جزء مستل من الكتاب الماتع ( القول البديع فيمن غلا في الشيخ ربيع ) للأخ )
الفاضل أبو عثمان الأثري . ( ج )
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٦٥
سأفدي ا شيخي الحجوري عاصب
لذلك لن تسلم بأشعارهم يا شيخنا :
أ  سود بدماج عليك تواثبت
( فوليت منها ترسل الضرط مدبرا( ٢٠
فإذا رددت على يحياهم خطأه تناولوك ورم وك بالبغي والزنا
والفاحشة :
سأرديك لكن لا بكفي وإنما
أدوس برجلي وجهك المتعكرا
دعوت على يحيى لتلسعه حية
كدعوة من قد خاب أشعث أغبرا
دعاء بغي قيل ما هز كعبةً
٢٠ ) شعر بعنوان : ( صرع الصراع وصفع العبد المبتاع ) ، قصيدة لشاعر السنة حمود )
العديني في الرد على ذنب أبي الحسن محمد بن مهيوب – موضوع في شبكة سحاب -
وترجمته في ( طبقات ) الحجوري برقم ١٩٣ ، الطبقة الثانية وهي : من الأثبات القول
النفيس فيمن له القدرة على الكتابة أو الخطابة أو التدريس قال عنه / حمود بن قايد البعادني
خطيب ومدرس ثبت يكاد أن يكون فارس ميدان الشعراء في دار الحديث بدماج . انتهى
كلامه .
فقلت : سبحان الله أمثل هذا يقال فيه هذه العبارات التي تجعل الشاب يرتفع من مقام
الأدب والخشية إلى مقام يستحي الرجل من ذكره وخاصة بعدما يسمع شعره
المسمى ( صرع الصراع ) ! .
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٦٦
وصوت أتان ليس يردي غضنفرا
ويشهدون عليك بالرذائل كقولهم :
رأيتك تعتاد الرذائل دائماً
كجلاّلة وسط المزابل والخرا
ويضعونك في قفص المسخ الحيواني كقولهم :
وقرد ورى القضبان وسط حديقة
يمد بنعل إن سعى وتسورا
وجحش ولكن دون ذيل وإنما
على هيئة الإنسان صرت مصورا
وذيل قصير قد تنامى لوزغة
فأعقبت ذيلاً كان قبلك أكبرا
وحين ينجلي لك أن هذه الألفاظ فقط للتعبير والتحقير ، سيظهر
وينجلي لك أن ما يقصده شيء آخر :
وإن ت  ك كلبا أسودا ذاك مقصدي
فإن شياطين الكلاب الذي ترى
وتظهر معانٍ أخرى تع لوها اون والعهر والخن ا ، وشعارها قذف
الناس بغير الحق كقولهم فيمن تبِع أبا الحسن المصري – المبتدع - :
فقد بحت بالحقد الدفين مجاهرا
كعاهرة لم تخش إن أمرها سرى
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٦٧
فتابع على الأنترنتِ العهر حيثما
يكنه فقد قاربت أن تتعهرا
وتلفز لكي تلقى على الشاشة الخنا
وكن للبغايا مادحا وموقرا
وهنا يا شيخ ربيع ستقف وقف ة جادة تجاه ما سميتها منارة من
منارات الإسلام حين تسمع وتعلن البراءة من ألسنتهم :
سكوتا أيا من م  ص بظر أتانه
ففوك تساوى اليوم مع مخرج الخرا
وحينها أتخيّلك وأنت خارج من هذه المنارة العلمية منكّس الجبين
يا شيخ ربيع وقد بّلت وخضبت لحيتك ، رافعاً يديك داعياً ، بعدما
عرفت حقيقة المأساة تلك التي ينادى لها بالسكوت قائلاً :
 رحماك يا ربي من هذا التعسف والبغي على ع باد الله ،  رحماك ربي
منِ الذي قد جنى على شباب الدعوة السلفية ،  رحماك ربي ما هذا الغلو
المرض الذي انتشر ومن نشره ،  رحماك ربي ما أنصفنا أنفسنا وما
حاسبناها ،  رحماك ربي أين نسير بأبنائنا ومن يأخذهم عن دعوتنا !!
فلعلك تسمع مناديا ً يناديك يا شيخنا الحبيب قائلا ً : لا تتكلم حتى
لا تصبح حدادياً غالياً ، لا تتكلم فإن درأ المفاسد أولى من جلب المصالح ،
لا تتكلم فإم من أهل الس نة ، لا تتكلم وعليك بالرفق والنصيحة ، لا
تتكلم فهو أعلم منك ، لا تتكلم أنت لا تفهم ، أنت صغير ، أنت
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٦٨
جاهل ،،، ! ستسمع شعارات وشعار ات خيرية كما تفعل الجمعيات
الحزبية لسد باب عظيم من أبواب الجهاد وأنتم تعلمون جيداً معنى سد هذا
الباب ، وأي المفاسد البشعة التي ستحصل من جراء سده وتركه ، قال
مالك بن دي نار / : ( اصطلحنا على حب الدنيا ، فلا يأمر بعضنا
بعضاً ، ولا ينهى بعضنا بعضاً ، ولا يذ رنا الله تعالى على هذا ، فليت
. ( شِعري أي عذاب ينزل )( ٢١
  
. ( ٣٦٣/ ٢١ ) قال الشيخ فوزي : أثر صحيح أخرجه أبو نعيم في ( الحلية ، ٢ )
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٦٩
رد توفيق الأزهري على المرجئ يحيى الحجوري
في تخطئة النبي ص
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد الله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله ومن والاه ..
وبعد :
لقد قرأت المقال الموسوم ( انتقاد قول للشيخ الحجوري يتنافى مع
مكانة الرسول ص ووجوب الأدب معه ! ) للكاتب أبي مروة ،
فوجدته أصاب مكمن الخطأ إذا حصل بالرد :
الأدب مع المخطئ ( ٢٢ ) والرد بعلم ودعوة صريحة إلى الرجوع إلى
الحق للطرف الآخر ..
وأذكر هنا أن العلماء تعاملوا مع قوله تعالى : + عبس وتولى | أن
جاءهم الأعمى _ بحذر شديد وحريص بالغ الخطورة لقرب القضية من
شخصية رسول م زكَّى ونبي م رضى ، ومن أقوال أهل العلم الذين تعاملوا
مع هذه القضية العلامة الحبر عبد الرحمن السعدي في تفسيره العظيم
( تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان ) :
٢٢ ) وإن كان هذا لا يلزمه لمقدار الموضوع وشأن سيد الأنبياء . )


  رد مع اقتباس
قديم 16-08-2008, 08:46 PM   مشاركة رقم :: 4
عضو
 
لا توجد صورة


 
تاريخ التسجيل: 13-08-2008
المشاركات: 60

 
افتراضي

مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٧٠
( وجاء ه رجل من الأغنياء ، وكان ص حريصا على هداية الخلق،
فمال ص [ وأصغى ] إلى الغني ، وصد عن الأعمى الفقير ، رجاء
لهداية ذلك الغني ، وطمعا في تزكيته ، فعاتبه الله ذا العتاب اللطيف ،
فقال : + عبس _ [ أي : ] في وجهه + وتولَّى _ في بدنه ، لأجل مجيء
الأعمى له ، ثم ذكر الفائدة في الإقبال عليه ، فقال : + وما يدرِيك
َلعلَّه _ أي : الأعمى + يزكَّى _ أي : يتطهر عن الأخلاق الرذيلة ،
ويتصف بالأخلاق الجميلة ؟ "
فهنا حصل التلطف في مخاطبة النبي ص أشر ف الخلق أجمعين ،
ولابد من ذلك و أما قول يحيى الحجوري ( ٢٣ ) : ( إا تذكره عليك
٢٣ ) قال في ( أسئلة وادي حضرموت ، ١٤٢٢ ه ) : )
( ..نعم النبي ص كان يجتهد في بعض المسائل لكن اجتهاد النبي ص توفيقا وتوقيفا
فالسنة توقيفية وتوفيقية .
أما على التوقيف يأمره الله بذلك .
أما على التوفيق يقره الوحي على ذلك .
فما كان مخطئا في ذلك يترل الوحي بأسرع وقت لبيان ذلك اللفظ ومن ذلك + عبس
وتولَّى | َأنْ جاءَه الْأَعمى | ما يدرِيك َلعلَّه يزكَّى | َأو يذَّكَّر فَتنفَعه الذِّكْرى _ من
وسائل الدعوة هذا أقبل النبي ص على بعض أشراف قريش يعظهم ويطمع في اسلامهم
عليه الصلاة والسلام وأتى ابن أم مكتوم يسأل النبي ص في بعض أمور دينه والنبي ص
كره هذا منه ، كره أن يتكلم وهو يتكلم مع أولئك الأشراف يدعوهم إلى الله وابن أم
مكتوم يسأل في ذلك الوقت ط ثم بعد ذلك نزل التأديب من الله عز وجل للنبي ص :
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٧١
التذكره أنت ، هذا من وسائل الدعوة التي أخطأ فيها الرسول ص
!!! أدبه ربه بالوحي أدبه ربه وأنزل قرآن يتلى في بيان تصويب هذا
الخطأ !! ) .
فيه خطأ عظيم وقول جسيم لا ينبغي لأمثاله من طلاب العلم أن
يسترسلوا في الكلام في المسائل الحساسة والتي لابد لها من توسع وتبحر
+ عبس وتولَّى | َأنْ جاءَه الْأَعمى | وما يدرِيك َلعلَّه يزكَّى | َأو يذَّكَّر فَتنفَعه
الذِّكْرى | َأما منِ استغنى | فَأَنت َله تص  دى | وما علَيك َألَّا يزكَّى | وأَما من جاءَك
يسعى | و  هو يخشى | فَأَنت عنه تلَهى | كَلَّا إِنها تذْكِرةٌ _ إا تذكره عليك
التذكره أنت ، هذا من وسائل الدعوة التي أخطأ فيها الرسول ص ( !!! )
أدبه ربه بالوحي أدبه ربه وأنزل قرآن يتلى في بيان تصويب هذا الخطأ ( !! ) .
هم النبي ص أن يطرد أناسا من أصحابه لقصد إقبال بعض أشراف قريش قالوا اطرد
هؤلاء لا يجترؤون علينا فوقع في نفس النبي ص شيء من ذلك فأنزل الله تعالى تعديل هذا
الخطأ + وَلا تطْردِ الَّذِين يدعونَ رب  هم بِالْغداةِ والْعشِي يرِي  دونَ وجهه _ الآية ( !! ) .
هذا من وسائل ا لدعوة فقد كان النبي ص أيضا دعا على أناس اللهم عليك بفلان وبفلان
وبفلان فترل الوحي في تعديل هذا الخطاء نزل الوحي + َليس َلك مِن الْأَمرِ شيء _ نعم ،
والذين لعنهم رس ول الله ص في بعض الأوقات ذكرهم الحافظ ابن حجر في ( الإصابة
) نقلناه عن الحافظ في ( الصبح الشارق ) بأسمائهم فالشاهد أن كثيرا من الناس أتوا من
هذا الباب أن مسألة الدعوة للإنسان أن يخوض فيها ويصول ويجول وبرأيه وبحكمته فيما
يزعم هو بحكمته وبحذلقته وببرمجته إلى آخر ما يقولون ) انتهى كلامه .
ومن هنا ملف صوتي لعبيد الجابري أحد أركان المرجئ ربيع ، عمن يخطأ الأنبياء عليهم
الصلاة والسلام :
http://www.alathary.net/vb٢/showthread.php?t=٢٠٢٦
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٧٢
خاصة إذا كان المتواجدون والحاضرون يرفعون الأقلام لينقل علماً ويعتقد
به وينشر والله المستعان ..
فالله سبحانه قد أدب النبي أيما أدب قبل البعثة وازداد علماً بأدبه
ص ب نزول القرآن ، قال السعدي / في تفسيره : ( أي : لأجرا
عظيما ، كما يفيده ال تنكير ، + غير ممنون _ أي : [ غير ] مقطوع ، بل
هو دائم مستمر ، وذلك لما أسلفه النبي ص من الأعمال الصالحة ،
والأخلاق الكاملة ، ولهذا قال : + وإِنك َلعلى خلُقٍ عظِيم _ أي : عاليا
به ، مستعليا بخلقك الذي من الله عليك به، وحاصل خلقه العظيم ، ما
فسرته به أم المؤمنين ، [ عائشة ل ] لمن سألها عنه ، فقالت : ( كان
خلقه القرآن ) ، وذلك نحو قوله تعالى له : + خذِ الْعفْو وأْمر بِالْع  رفِ
وَأعرِض عنِ الْجاهِلِين _ + فَبِما رحمةٍ مِن اللَّهِ لِنت لَ  هم _ [ الآية ] ،
+ َلقَد جاءَكُم ر  سولٌ م ن َأنفُسِكُم عزِيز علَيهِ ما عنِتم حرِي  ص علَيكُم
بِاْلم  ؤمِنِين ر  ؤوف رحِيم _ وما أشبه ذلك من الآيات الدالات على اتصافه
ص بمكارم الأخلاق ، [ والآيات ] الحاثات على الخلق العظيم فكان له
منها أكملها وأجله ا ، وهو في كل خصلة منه ا ، في ا لذروة العلي ا ، فكان
ص سهلًا لين ا ، قريبا من الناس ، مجيبا لدعوة من دعاه ، قاضيا لحاجة
من استقضاه ، جابرا لقلب من سأله ، لا يحرمه ، ولا يرده خائب ا ، وإذا
أراد أصحابه منه أمرا وافقهم عليه ، وتابعهم فيه إذا لم يكن فيه محذور ،
وإن عزم على أمر لم يستبد به دوم ، بل يشاورهم ويؤامرهم ، وكان
مجموع الردود على المرجئ الضال يحيى الحجوري اليمني
٧٣
يقبل من محسنهم ، ويعفو عن مسيئهم ، ولم يكن يعاشر جليسا له إلا أتم
عشرة وأحسنها ، فكان لا يعبس في وجهه ، ولا يغلظ عليه في مقاله ، ولا
يطوي عنه بشره ، ولا يمسك عليه فلتات لسانه ، ولا يؤاخذه بما يصدر
منه من جفوة ، بل يحسن إلي عشيره غاية الإحسان ، ويحتمله غاية
الاحتمال ص ) . اه


  رد مع اقتباس
:: إضـافة رد

أدوات الموضوع

الانتقال السريع :::

Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.